الإنشاءات الصناعية



متخصصو مكافحة الحشرات من ماسة...  مع الطفرة الهائلة في قطاع البناء السعودي يزداد  الطلب على الخبراء المتخصصين في هذا المجال.

متخصصو مكافحة الحشرات من ماسة... مع الطفرة الهائلة في قطاع البناء السعودي يزداد الطلب على الخبراء المتخصصين في هذا المجال.

زيادة الطلب على شركات مكافحة الحشرات في السعودية

13/01/2015

محمد عارف حسين، عالم في الحشرات في مؤسسة ماسة*، يقول بأن عمليات التصنيع المتنامية في المملكة العربية السعودية تضع أيضًا العبء على شركات مكافحة الحشرات لمعالجة جميع أنواع الحشرات داخل وحول المباني الصناعية.

مع التراجع في اقتصادات العالم المتقدم، تعمل العديد من شركات البناء والبنية التحتية على توسيع آفاقها مع تحول المملكة العربية السعودية لنقطة جذب للاستثمار الصناعي.


المملكة العربية السعودية هي أكبر سوق للبناء في منطقة الخليج العربي بفارق كبير. وتبذل الحكومة جهودًا هائلة لتنويع اقتصادها الذي يعتمد إلى حد كبير على عائدات النفط. وبالتالي، فقد شهد هذا البلد عمليات تصنيعية سريعة حيث تتراوح الصناعات من السكر والنسيج إلى منشآت معالجة الغاز - وكلها تتطلب خدمات شاملة لمكافحة الحشرات للتعامل مع مختلف مشاكل انتشار الحشرات.


وتشكل مكافحة النمل الأبيض جزءًا كبيرًا من هذه الجهود في مناطق كبيرة من السعودية، حيث تتسبب الأنواع الجوفية من النمل الابيض بأكبر قدر من الضرر. وقد أصدرت السلطات في السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي الأخرى لوائح صارمة لتشييد المباني، حيث يتعين على كل مشروع بناء تعيين شركة ذات سمعة خدمات لمكافحة النمل الأبيض، على أن تكون هذه الشركة مهنية ومتخصصة في هذا المجال.


ولعل ما يميز الضرر الناجم عن النمل الأبيض الجوفي وجود مادة تشبه الطين البني تحدد خطوط المستعمرات في أنماط غير نظامية. ويجب على مفتش مكافحة الحشرات أن يدرس بدقة كل المناطق تحت الأرض للمنشأة بما في ذلك الطابق السفلي والجدران وأرصفة وعوارض الدعم، وألواح العتبات، والعوارض الأرضية، والأرضيات الفرعية. ويجب إيلاء اهتمام خاص للمناطق التي تتواجد فيها عتبات ومواطيء الخرسانة، والشرفات، أو ألواح تماس البلاطات الخرسانية مع الهيكل.

سبل المنع
يتغذى النمل الأبيض الجوفي حصريًا على المواد الخشبية وينشط في المناطق الرطبة. مع وضع هذه الخصائص في الاعتبار، يمكن اتخاذ الكثير من الاجراءات لمنع حدوث الإصابة من خلال القضاء على الموارد الغذائية والرطوبة. وتشمل بعض الطرق العملية لمنع النمل الأبيض من الانتشار:
•     إصلاح التسريبات الهيكلية والصحية.
•     تسوية جميع الأراضي المنخفضة والمسطحات الطبيعية وسحبها بمقدار 6 بوصات من الأساسات على الأقل.
•     إزالة أكوام القمامة والمخلفات من مختلف أنحاء المنشأة.
•     إزالة جذوع الأشجار الميتة من الساحة.
•     إبقاء الحطب المكدس بعيدًا عن المباني.
•     التأكد من أن المرشات طويلة بما يكفي لتوجيه المياه بعيدًا عن الأساسات.
•     الحفاظ على المزاريب نظيفة.
•     تجنب الاتصال المباشر بين الخشب والأرض في شرفات أو طوابق المبنى.
•     التأكد من أن الكساء الخارجي أو قشرة الطوب أو الرغوة العازلة لا تمتد تحت طبقة التربة.
•     معالجة التربة: هذا يضع حاجزًا للنمل الأبيض تحت المبنى وبالقرب منه. يجب وضع حاجز مستمر داخل وخارج جدار الأساسات، تحت الألواح وحول مداخل المرافق.


يتم إنشاء حاجز رأسي في التربة عن طريق حفر الخنادق أو حفر الخنادق والتنظيف باستخدام الأنابيب على طول كل جوانب عناصر الأساسات مثل جدران الأساسات، وقواعد المدخنة، والأعمدة المستطيلة، والأعمدة. يجب أن لا يقل عمق الخندق عن 6 بوصات. يتم وضع المبيد الحشري في الجزء العلوي من الطبقة إلى أعلى الموطيء أو لعمق يصل في حده الأدنى إلى 30 بوصة. وعندما يشكل بلاط التصريف، أو المصارف الفرنسية أو شبكات الصرف الصحي المخصصة للأساسات الأخرى مصدرًا للتلوث، يتعين اتمام عمليات المكافحة بطريقة لا يتم من خلالها تسرب المبيدات الحشرية إلى نظام الصرف الصحي. وحيث تكون المواطئ بارزة، يتم وضع المبيد بالقرب من المواطيء وليس تحت الجزء السفلي منها. ويجب أيضًا معالجة التربة حول أنابيب الصرف الصحي وخطوط الأنابيب وجميع المكونات الهيكلية الأخرى المتصلة بالتربة.

معالجة ما بعد البناء
كما هو الحال مع معالجة ما قبل البناء، تعتمد معالجة ما بعد البناء على نوع المباني. وعادةً ما يتم هذا العلاج من خلال الحفر والحقن، بالإضافة إلى تطبيق الرذاذ أو الهلام ونوع آخر من التركيبات - وأحيانًا حفر الخنادق والتنظيف باستخدام الأنابيب كلما كان ذلك سانحًا - للقضاء على غزو النمل الأبيض الموجود داخل الهيكل.


ومن المهم بناء حاجز كيميائي متكامل مستمر من شأنه سد جميع نقاط دخول النمل الأبيض الممكنة من خلال فواصل تمدد الأساسات وخارج محيط الجدران والشقوق والتصدعات في الأرضيات/جدران الأساسات والمواطئ. كما أن معرفة نوع البناء تسمح بالتطبيق الصحيح لمبيدات مكافحة النمل الأبيض وضمان تحقيق نتائج مرضية.


ويعتبر البناء القائم على البلاطات الخرسانية هو النوع الأكثر شيوعًا من بين أنواع البناء في السعودية، ويجب إيلاؤه الاهتمام اللازم فيما يتعلق بالنوع المعين أو الواجهة المعمارية للمبنى.


وينبغي لمبيدات مكافحة النمل الأبيض في هذا التطبيق أن تغطي داخل وخارج الجدار المحيطي أو جدران الأساسات، لتشكل حاجزًا مستمرًا. وتوضع المبيدات المكافحة للنمل الأبيض على التربة تحت البلاطة الخرسانية بطرق مختلفة:
•     الحفر الرأسي: هذا هو الأسلوب الأكثر دقة لوضع المواد الكيميائية تحت البلاطة الخرسانية على طول وصلة تمدد الأساسات. يتم حفر ثقوب بعمق 3 إلى 6 بوصات من الجدار تفصلها مسافات تبلغ من 12 إلى 18 بوصة يتم تحديدها من خلال انضغاط التربة، وكذلك درجة تفشي النمل الأبيض. تتطلب التربة ذات التفشي العالي مسافات أقصر بين كل حفرة وخاصة في حالات التفشي العالية.
•     الحفر القطري: يتم اللجوء لهذا الخيار في حال استحالة الحفر الرأسي على جدران الأساسات. يتم حفر ثقوب من جانب الجدار أو من جدار المحيط الخارجي من خلال جدار الأساسات إلى نقطة مباشرة تحت فواصل التمدد والبلاطة. وتحفر الثقوب بنفس الطريقة المتبعة في الحفر الرأسي وتحقن بنفس المعدل. يمكن الاستفادة من الأنابيب الطويلة أو القصيرة اعتمادًا على مسافة الموقع المستهدف.
•     استخدام الأنابيب الطويلة أو القصيرة: توضع مبيدات مكافحة النمل الأبيض تحت البلاطة باستخدام أنبوب حاقن قصير أو طويل يمر من خلال حفرة تخترق اللوح أو جدار الأساسات. ولضمان النجاح، من الضروري تحديد الجزء السفلي من البلاطة الخرسانية بدقة لحفر الثقوب، حيث تترك الثقوب المنخفضة جدًا طبقة من التربة غير معالجة سوف تكون عرضة لغزو النمل الأبيض.


ويمكن تحديد البلاطة الخرسانية عبر أخذ الارتفاع الداخلي من عتبة النافذة وصولاً الى الأرض، ثم من العلامة خارج جدار الأساسات لأخذ القياس الداخلي بالإضافة إلى سمك البلاطة الخرسانية. ويشير القياس الكلي للارتفاع الداخلي من عتبة النافذة إلى الأرضية بالإضافة إلى سمك البلاطة إلى الطبقة السفلية من البلاطة لضمان دقة أماكن الثقوب.


ويتميز بناء المستودعات في المملكة بأنواع مختلفة، حيث يتم تشييد بعضها بأرضيات من الأسفلت وأرضيات خرسانية مصبوبة في الموقع أو صب الكتل الخرسانية أو الكتل الخرسانية الجاهزة.


وتتسم الكتل الخرسانية المصبوبة وكذلك الجاهزة في كثير من الأحيان بفواصل تمدد بين الكتل، مما يحتاج إلى نمط متعرج من الحفر الرأسي على طول فواصل التمدد بين الكتل. ومن غير المستحسن الحفر مباشرة على طول فواصل التمدد بسبب إمكانية تسرب النفايات والمواد الكيميائية على السدادة المطاطية غير المحكمة على المفصل. وبالنسبة للمبيدات الحشرية ذات الخصائص الطاردة، يمكن استخدام الرمل المعالج بمواد مكافحة النمل الأبيض لملء فواصل التمدد لتحقيق سيطرة جيدة.


ولضمان نجاح إجراءات المعالجة، بدأت مؤسسة ماسة لخدمات مكافحة الحشرات مؤخرًا استخدام مادة مكافحة النمل الأبيض رسلان بلس بنسبة 30.5 بالمائة، والتي تضم إيميداكلوبريد باعتباره العنصر النشط. فهو عديم الرائحة وغير قابل للكشف من قبل النمل الأبيض، وعديم اللون عند مزجه مع الماء. ويقدم أداءً فعالاً يوفر الحماية ضد عودة التفشي في المناطق المعالجة لسنوات عديدة.


* مؤسسة ماسة شركة رائدة في مكافحة وإدارة الحشرات في المملكة العربية السعودية عالجت المشاكل المتعلقة بجميع أنواع الحشرات. تملك الشركة معرفة عميقة بنمط ح

ياة الحشرات فضلاً عن تدابير السلامة في السيطرة على الآفات الحشرية، حيث عالجت بنجاح وحافظت على الآلاف من المصانع والمساكن والمباني والمتاحف والتحف والإطارات الخشبية ومواد أخرى مماثلة مصنوعة من الخشب. وتستند طرق علاجها على 35 سنة من الخدمة المتفانية للجمهور والبيئة.


تستخدم ماسة معدات ومبيدات حشرية ومطهرات ومنتجات المكافحة المتكاملة للحشرات من الطراز العالمي في توفير خدماتها الرامية إلى الحفاظ على بيئة سليمة وآمنة.




المزيد من الأخبار



مواضيع ذات صلة